المفوضية الأوروبية تدرس اتخاذ إجراءت بشأن تحدي بولندا لسيادة قانون الاتحاد

Salma Salma
شؤون دولية
19 أكتوبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 - 1:55 مساءً
المفوضية الأوروبية تدرس اتخاذ إجراءت بشأن تحدي بولندا لسيادة قانون الاتحاد

قالت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، إن المفوضية تدرس خياراتها بشأن الرد على حكم محكمة بولندية يتحدى سيادة قانون الاتحاد الأوروبي، لكن لا شك أن الاتحاد سيتخذ إجراء.

وأضافت رئيسة المفوضية أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ قبيل كلمة ماتيوس مورافيسكي، رئيس وزراء بولندا: “تدرس المفوضة الأوروبية بعناية في الوقت الراهن هذا الحكم” الصادر من محكمة بولندية عليا.

وتابعت قائلة: “لكن يمكنني القول أنني قلقة للغاية. فهذا الحكم يشكك في الركائز التي يقوم عليها الاتحاد الأوروبي، إنه تحد مباشر لوحدة النظام القانوني الأوروبي”.

وكانت أعلى محكمة بولندية أصدرت حكما يقضي بأن بعض البنود في معاهدات الاتحاد الأوروبي تتعارض مع دستور البلاد، الأمر الذي أثار جدلا واسعا واعتراضا من بعض السياسيين في بولندا، إذ اتهم سياسيون بولنديون معارضون الحزب الحاكم بتعريض عضوية بولندا في الاتحاد الأوروبي للخطر.

وقال وزيرا خارجية فرنسا وألمانيا في بيان مشترك الأسبوع الماضي إن بولندا يقع عليها التزام قانوني وأخلاقي بقواعد الاتحاد الأوروبي بشكل كامل وغير مشروط باعتبارها عضوا في الاتحاد.

وأشار قرار المحكمة البولندية الصادر إلى أن محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي تنتهك مبدأ سيادة القانون البولندي وكذلك سيادة بولندا، وأن بعض الأحكام الصادرة عنها لا سيادة لها على القضاء البولندي.

ويطعن الحكم في إحدى ركائز التكامل الأوروبي ويصعد النزاع بشكل حاد بين بروكسل ووارسو، مع إعلان المفوضية الأوروبية بأن هذا الحكم “يثير مخاوف جدية”.

رابط مختصر