جو بايدن: أعارض ضم المستوطنات، وسأعكس قرارات ترامب التي تقوض منظور السلام

20 مايو 2020آخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2020 - 12:39 مساءً
MK
شؤون دولية
جو بايدن: أعارض ضم المستوطنات، وسأعكس قرارات ترامب التي تقوض منظور السلام

ترجمة خاصة – صوت الشباب 20-5-2020 نقلت صحيفة جروزلم بوست الصادرة بالإنجليزية، فجر اليوم الأربعاء، تصريحات أدلى بها المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية، جو بايدن، حول خطط الضم الإسرائيلية، قال فيها:

“أنا أعارض ضم المستوطنات الإسرائيلية، وسأعمل على عكس قرارات ترامب التي من شأنها أن تقوض منظور السلام”. وأضاف بادين “ينبغي تعزيز حل الدولتين، ويجب تجنب أي خطوات أحادية”.

وأردف بايدن قائلا “سوف استأنف العلاقات الدبلوماسية مع السلطة الفلسطينية، وسأدعم التعاون الأمني والاقتصادي بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وسأواصل تقديم المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني”. ولكن في ذات الوقت، ربط بايدن المساعدات المخصصة للسلطة الفلسطينية بشرط إنهاء دفع رواتب الأسرى، حيث قال “سوف أدعم بشكل كامل قانون تيلور فورس الذي يجمد المساعدات الموجهة للسلطة الفلسطينية بسبب مدفوعاتها المالية للإرهابيين في السجون الإسرائيلية”.

وبخصوص المساعدات المخصصة لإسرائيل، قال بايدن “لن أضع أي شروط على المساعدات الأمريكية الأمنية الموجهة لإسرائيل في ظل التحديات المحيطة بها. سوف أواصل المساعدات الأمنية لإسرائيل بموجب مذكرة التفاهم التاريخية عام 2016 والتي تنص على الحفاظ على تفوق إسرائيل العسكري. وبالطبع، لن أضع أي شروط على هذه المساعدات”.

ومن جانبها، نقلت مجلة “إسرائيل ناشونال نيوز” بنسختها الإنجليزية تصريحات أخرى لجو بايدن، قال فيها “لا يمكن لواشنطن أن تحمي إسرائيل بدون اتفاق سلام … يجب على إسرائيل أن توقف تهديدات الضم وأن تنهي نشاطها الاستيطاني”.

لكن بايدن اعتبر أن السلطة الفلسطينية محرضة، حيث قال “على السلطة الفلسطينية أن تنهي التحريض وأن تنبذ كافة أشكال الإرهاب وأن تعترف بحق إسرائيل في الوجود كدولة يهودية مستقلة”. وبالطبع، شدد في نهاية حديثه على ضرورة الضغط على إسرائيل، حيث قال “إن “الأولوية الآن تنصب على استئناف الحوار مع الفلسطينيين والضغط على إسرائيل لحثها على عدم اتخاذ خطوات تجعل حل الدولتين مستحيلا”.

المصدرjpost
الاخبار العاجلة