نادي الأسير: تدهور الوضع الصحيّ للأسير الجريح نور الدين جربوع

4 أغسطس 2022آخر تحديث : الخميس 4 أغسطس 2022 - 3:46 مساءً
Raghda Raghda
الأسرى
الأسير الجريح نور الدين جربوع
الأسير الجريح نور الدين جربوع

قال نادي الأسير إنّ تدهورا جديدا طرأ على الوضع الصحي للأسير الجريح نور الدين جربوع (27 عاما) من جنين،

وبسبب ذلك نقل من سجن “عيادة الرملة” إلى إحدى المستشفيات المدنية التابعة للاحتلال.

وأوضح نادي الأسير أنّ الجريح جربوع الذي أصابه الاحتلال بعدة رصاصات،

يعاني اليوم من التهابات حادة في منطقة الظهر نتيجة لإحدى الإصابات الخطيرة تسببت بفتحة في ظهره بجرح طوله 25 سم، وبعمق 10 سم،

حيث أن مكانها لم يلتئم بعد ،

وأدى الإهمال الطبي المتعمد (القتل البطيء) الذي تعرض له جربوع إلى تعفن منطقة الإصابة،

عدا عن إصابته بجرثومة في الدم، وهو بحاجة إلى ثلاث وحدات دم كل عشرة أيام.

تجدر الإشارة الى أنه كان من المفترض عقد جلسة للأسير جربوع اليوم،

إلا أنّها تأجلت حتّى تاريخ العاشر من آب الجاري، نتيجة نقله إلى المستشفى.

كما حمّل نادي الأسير، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير الجريح جربوع الوضع الصحي الخاص به ،

وطالب كافة جهات الاختصاص بضرورة التدخل العاجل لضمان توفير العلاج اللازم له.

يشار إلى أن الجريح نور الدين جربوع، اٌعتقل في تاريخ التاسع من نيسان / أبريل العام الجاري،

بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليه، ما تسبب بإصابته بعدة إصابات، ووصفت حالته بالخطيرة،

واستقرت إحداها في العمود الفقري، ونقل في حينه إلى العناية المكثفة في مستشفى “رمبام” الإسرائيليّ، وبقي منوّم تحت تأثير الأدوية لفترة،

إلى أنّ تم نقله لاحقًا إلى سجن “عيادة الرملة”، علما أنه أصيب بشلل جزئي نتيجة الإصابة، ويتنقل اليوم بواسطة كرسي متحرك.

يُشار إلى أنّه ومع تصاعد المواجهة منذ شهر نيسان العام الجاري، ارتفع عدد الجرحى المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

الاخبار العاجلة